الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» لماذا الارض لا تشرب الدم
الإثنين 24 يوليو 2017 - 9:12 من طرف عبدالاول الجزيرى

» ياااااااااااااابحر
الخميس 19 فبراير 2015 - 8:39 من طرف حسن ناجى

» حل مشكلة التحميل من اليوتيوب
الإثنين 5 يناير 2015 - 20:37 من طرف حسن ناجى

» برنامج حزف فيرس shortcut
السبت 3 يناير 2015 - 8:02 من طرف حسن ناجى

» قصة الطبيب العربي الحارث بن كلدة مع كسرى
الجمعة 29 أغسطس 2014 - 19:46 من طرف عبدالاول الجزيرى

» اقرا اجمل حديث شريف
الثلاثاء 19 أغسطس 2014 - 19:48 من طرف عبدالاول الجزيرى

» الشمر وفوائده
الإثنين 3 يونيو 2013 - 22:17 من طرف ابومحمود

» السلام عليكم يا اهل الشلاتين
الأربعاء 8 مايو 2013 - 13:15 من طرف احمد جامع

»  تمارين لعلاج ‘إجهاد العين
الثلاثاء 11 سبتمبر 2012 - 12:42 من طرف حسن ناجى

مواقع اسلامية
shalatin محمد رسول الله
طريق الاسلام
الطريق الى الله
طريق الايمان
نـــــــــور الله
موقع الشيخ الحوينى
موقع الاسلام
السيرةالنبويــــــة
اهـــــل الحديث
الــــدرر السنية
مواقع متنوعة
shalatin استماع وتحميل اغانى
مدينة الالعـــــــــــــاب
برامـــج كمبيـــــوتر
منتدى ابـــــو رمـــاد
يــــــوتـــــــــوب
فــــور شـــــــارد
يــــــاهــــــــــــــــو
لرفــــــــع الصــــــــور

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 الوفاء - والمروءة - والعفو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالاول الجزيرى

avatar

عدد المساهمات : 80
تاريخ التسجيل : 30/08/2010
الموقع : الشلاتين

مُساهمةموضوع: الوفاء - والمروءة - والعفو   الثلاثاء 20 ديسمبر 2011 - 7:57

جاء رجلان الى عمر بن الخطاب - رضى الله عنه - أثناء خلافته وقد أمسكا بتلابيب رجل يتهمانه بقتل أبيهما ، فسأله الخليفه عمر ، أفعلت؟ فأعترف الرجل دون انكار فهم عمر يقتص منه فقال له الرجل : أمهلنى يا أمير المؤمنين ثلاثة أيام أذهب فيها الى أبنائى فاقدم لهم وصيتى على ان اعود بعدها مساء يوم الثالث . قال له امير المؤمنين : ومن يضمنك ان تعود الينا ؟ فلم يضمنه احد من الحاضرين . الا أن ابا ذر الغفارى قال : أنا اضمنه يا امير المؤمنين وانصرف الرجل ومضت الايام الثلاثة ولم يات الرجل ، وكاد أمير المؤمنين أن يقتص من أبى ذر ، ولكن شاءت العناية الالاهية أن يصل الرجل فى موعده ، فسأله عمر : ما الذى حملك على العودة وكان بامكانك الهرب؟ فقال الرجل : "خشيت أن يقال ذهب أهل الوفاء بالعهد. "، فقيل لأبى ذر : وأنت ما الذى حملك على أن تضمنه دون سابق معرفة ؟ فقال أبو ذر : " خشيت أن يقال ذهب أهل المروءة عند الحاجة اليهم " . وعندئذ وقف أبناء المقتول وقالا : " ونحن عفونا عنه يا أمير المؤمنين حتى لا يقال ذهب أهل العفو عند المقدرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الوفاء - والمروءة - والعفو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشـلاتــين  :: منتدى مدينـة الشلاتين-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: